+ الرد على الموضوع
صفحة 4 من 7 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 7 الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 80 من 135

الموضوع: الموجز الفقهي لأحكام الحج

  1. #61
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935

  2. #62
    عضو فعال الصورة الرمزية abuloay
    تاريخ التسجيل
    20-05-2000
    الدولة
    سجين المكتبة
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    571
    حسب تقويم الشركة:
    بداية ذو الحجة 1425 هـ يكون January 12, 2005

  3. #63
    شيخنا احسنت الرجاء اذا كانت عندكم نسخة جاهزة ومنسقة ونستطيع طباعتها بعد اذنكم لا ستعمال الشخصي وليس للمتاجرة ارسال الملف

    وتقبل الله اعمالكم

  4. #64
    عضو فعال الصورة الرمزية abuloay
    تاريخ التسجيل
    20-05-2000
    الدولة
    سجين المكتبة
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    571
    السلام عليكم
    تفضل يأخي تقويمي 2004 و 2005
    الملفات المرفقة

  5. #65
    عضو فعال
    تاريخ التسجيل
    28-04-2004
    الدولة
    مسقط
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    562
    شكرا مولانا ،،،

  6. #66
    عضو الوسام الذهبي
    تاريخ التسجيل
    22-01-2002
    الدولة
    سلوى
    الجنس
    --
    المشاركات
    3,655
    يرفع للفائدة
    رفع الله من شأن صاحب الموضوع

  7. #67
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    رفع الله قدرك سيدنا الفاضل

    ووفقنا الله واياكم لحج بيته الحرام وزيارة رسوله وآله الكرام عليهم السلام

    وتقديراً لمقامكم الكريم

    وتلبية لطلب الأخوات المؤمنات

    سأقوم بإنزال فقه النساء في الحج، وهو باب يشتمل على ما اختصت به النساء من الأحكام في الحج، حسب تتبعنا القاصر لمناسك المراجع العظام، وسيعقب ذلك إدراج فتاوى مراجعنا العظام المتعلقة بالنساء من مستحدثات المسائل.

    أدعُ لنا بالتوفيق

    وإن كنت في نفس الحملة إياها فإني أرجو من الله تعالى أن أتشرف بالقدوم إليكم وزيارتكم أنتم وأخينا الفاضل (زمان) وكذلك حملة أخينا الفاضل (بو حسن الطيار).

  8. #68
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    فقه النساء في الحج

    في البـدء

    لماذا هذا الموجز؟

    هذه مجموعة من الأحكام الخاصة بالنساء، استقصيناها وجمعناها – كخطوة أولى – من كتاب (مناسك الحج) للمرجع الكبير الراحل السيد أبو القاسم الخوئي (قدس سره)، وكان الأساس الذي جمعنا عليه هذه المسائل، هي أن تكون هذه المسائل خاصة بالنساء فقط، حيث أن مناسك المراجع العظام (رحم الله الماضين منهم وحفظ الباقين) تتطرق للمسائل العامة المشتركة بين الرجال والنساء، أو تكون مسائل النساء مبثوثة هنا وهناك في تضاعيف وبطون المسائل والأحكام، ولا يفرد لها عنوان خاص.

    ولندرة ما كتب أو جمع حول المسائل والأحكام الخاصة بالنساء في مسائل الحج، ونظراً لكثرة الابتلاء، ولصعوبة مراجعة واستخلاص هذه الأحكام والمسائل وتصنيفها وتبويبها بشكل يسهّل مراجعتها ومعرفة التكليف الشرعي منها، تصدينا لهذا الجهد – رغم قلة البضاعة وتشتت المصادر وتناثر المسائل هنا وهناك – إيماناً منّا:

    • بضرورة توسيع نطاق المعرفة الفقهية بين جمهور المؤمنين.

    • ولرفع الحاجة الماسة والملحة لأخواتنا المؤمنات في معرفة تكليفهن الشرعي.

    • وكجهد مخلص وبنّاء – وإن كان صغيراً في حجمه – لإيجاد نمط من تصنيف وتنسيق الكتابة الفقهية المتخصصة، يتناسب والتطور المعرفي والعلمي، والحاجة الاجتماعية، والضرورات التبليغية، والأساليب المنهجية العلمية، وفق ما تقتضيه ضوابط الرصانة والتدقيق والضبط العلمي من جهة، وما تمليه الحاجة الاجتماعية والفعلية على صعيد الواقع المعاش.

    • وإضافة هذا الجهد البسيط المتواضع إلى جهود الآخرين ممن سبقونا في هذا المضمار، ليضيف ما يضيف، ويأخذ مما يأخذ من هذا التراث العلمي الثري من فقه علماء أهل البيت (ع).

    وكلنا رجاء وأمل أن لا يتوانى إخواننا وأخواتنا من المؤمنين والمؤمنات في عرض مسائلهم واحتياجاتهم الفقهية علينا لاستفتاء مراجعنا العظام عنها، ولمراجعة كتب الأحكام والمناسك واستخراج وتبويب الأحكام منها إن لم تكن مدرجة في الدليل الموجز، لكي يتم إدراجها في الإصدارات القادمة من هذا الكتيب إن شاء الله تعالى.

    مع ضرورة لفت الانتباه إلى أن هذا الباب من الدليل الموجز خاص بأحكام النساء في الحج فقط، ووفق المنهج الذي رسمناه من البداية، وذلك لكي يساهم في سد النقص والثغرات القائمة في هذا المجال من الحاجة للمعرفة الفقهية، وليس تكراراً لجهود أخرى، أو اجتراراً لها، بل إعادة تنسيق وتصنيف وتبويب لمخرجات ومعطيات فقهية أصيلة بشكل حديث معاصر.

    آملاً أن يصبح هذا الجهد البسيط المتواضع، مقدمة لسلسلة من الجهود والبحوث تتسع وتتكامل مع نظيراتها من الجهود التي يقوم بها علماء أجلاء وطلبة أفاضل، تساهم في نشر وخدمة هذا الدين العظيم، عندما تتكامل هذه الجهود بإصدار إصدارات فقهية متخصصة في أبواب النشاطات الإنسانية المختلفة، عبادات ومعاملات، تنتظم هذه المسائل، وتعيد ترتيب أولويات عرضها، وتقديم وتأخير موادها، حسب الحاجة المعاصرة من احتياجات المجتمع ومسائله المتجددة والمتعددة، وبشكل يستفيد من تقنيات العرض والمعالجة العلمية المعاصرة.

    كما نهيب بأساتذتنا العلماء الأجلاء، والطلبة الأفاضل، مشكورين ومثابين عند الله بما عنده من الأجر العظيم الخالد الذي لا تفنى خزائنه، أن يساهموا معنا عبر تدقيق وتحقيق هذه المسائل وتزويدنا بمبانيها الشرعية، وإحاطتنا بما يستجد منها، وإبداء ملاحظاتهم القيمة حول الأسلوب والمنهج، لنتجاوز معهم وبفضلهم، وبعون الله وقوته، كل الثغرات والأخطاء والعوائق.

    أملين في الختام، أن يحظى هذا العمل برضا الله عز وجل وعنايته ومدده الذي طالما أولاه لعباده المؤمنين، وأن يتقبل منَّا هذا العمل بأحسن قبوله، وأن يجعله في ميزان حسناتنا وأعمالنا يوم لا ينفع مال ولا بنون، إلا من أتى الله بقلب سليم، وأن ينفي عن قلوبنا شوائب الشيطان ومكائده وأحابيله ومكره، وأن يرحض عن أنفسنا عيوبها ومساوئها، إنه سميع مجيب الدعاء، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

  9. #69
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    (الاستطاعة)



    إذن الزوج لزوجته (1)

    عدم اشتراط إذن الزوج في الحج الواجب:
    لا يشترط إذن الزوج للزوجة في الحج الواجب إذا كانت مستطيعة، كما لا يجوز للزوج منع زوجته عن الحج الواجب عليها (2).

    المنع من الخروج أول الوقت:
    يجوز للزوج منع زوجته من الخروج إلى الحج في أول الوقت، مع سعة الوقت.

    حكم المطلقة الرجعية:
    حكمها كحكم الزوجة ما دامت في العدّة.


    المرأة والمحرم حال الحج (3)

    عدم اشتراط المحرم مع توفرالأمان:
    لا يشترط في وجوب الحج على المرأة وجود المحرم لها، إذا كانت مأمونة على نفسها.

    وجوب استصحاب المحرم ولو بأجرة مع الخوف:
    مع عدم الأمن يلزم المرأة أن تستصحب محرماً (4) لها ولو بأجرة، إذا تمكنت من ذلك.
    وإلا لم يجب الحج عليها.


    مطالبة الزوجة بمهرها لتأدية الحج
    وجوب المطالبة إذا لم تؤدِّ إلى فساد الحياة الزوجية (5):
    إذا تحققت شروط الإستطاعة للمرأة باستثناء نفقات الحج، وكان مهرها ثابتاً في ذمة الزوج، ووافياً بنفقات الحج:

    1) فإن كان الزوج معسراً: لم يكن لها المطالبة به، ولا تكون مستطيعة.

    2) وإن كان الزوج موسراً:

    • فإن لم يكن في مطالبتها بالمهر مفسدة عليها: وجب عليها المطالبة به، ووجب عليها الحج.

    • وإن كان في مطالبتها به مفسدة، كما إذا أدّت المطالبة إلى النزاع والطلاق: لا تجب عليها المطالبة، ولا تكون مستطيعة.


    اشتراط الرجوع إلى الكفاية في استطاعة المرأة
    اشتراط الرجوع إلى الكفاية في استطاعة المرأة (6):
    يشترط الرجوع إلى الكفاية في المرأة أيضاً.
    وعليه: فإن مات زوجها، ولم تكن مستطيعة مالياً حال حياته، ثم حصلت لها الإستطاعة بعد وفاته بإرث منه مثلاً، فإن لم يكن لها بعد موت زوجها عمل كزراعة أو صنعة أو مصدر مالي ونحوه، بحيث تستطيع إدارة شؤون حياتها بعد الرجوع من الحج: فلا تعتبر مستطيعة، وإن كان لديها ما يكفي لنفقات الحج.
    ------------------------------------------------------------------------------
    (1) - راجع مسألة 59 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (2) - السيستاني: غير حجة الإسلام. مناسك الحج، مسألة59.
    (3) - راجع مسألة 60 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (4) - السيستاني: من تأمن معه على نفسها. مناسك الحج، مسألة 60
    (5) - راجع مسألة 11 من مناسك الحج للسيد الخامنئي.
    (6) - راجع مسألة 25 من مناسك الحج للسيد الخامنئي.

  10. #70
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    (النيابة)

    الإستنابة والمماثلة في الجنس(1)

    عدم اشتراط المماثلة:
    لا تشترط المماثلة بين النائب والمندوب عنه، فتصح نيابة الرجل عن المرأة وبالعكس.


    استنابة الصرورة (2)

    جواز استنابة الصرورة مع المماثلة وعدمها:
    لا بأس باستنابة الصرورة الصرورة عن الصرورة وغير الصرورة، سواء كان النائب أو المنوب عنه رجل أو امرأة.

    كراهية استنابة الصرورة:
    يكره(3) استنابة الصرورة، لاسيما إذا كان النائب امرأة والمنوب عنه رجلاً.
    ______________________________________
    (1) - راجع مسألة 107 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (2) - راجع مسألة 108 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (3) - السيستاني: لم تثبت الكراهة، بل لا يبعد ان يكون الأولى في من عجز عن مباشرة الحج، وكان موسراً، ان يستنيب الصرورة في ذلك.

  11. #71
    عضو الوسام الذهبي الصورة الرمزية عليُ الجِنان
    تاريخ التسجيل
    28-04-2004
    الدولة
    دولة الحجة بن الحسن (عج)
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,055
    مولانا الشيخ هشام بن الحكم يا متعلمًا على سبيل نجاة
    وفقكم الله تعالى وسدد خطاكم
    ونسألكم الدعاء

  12. #72
    عضو الوسام الماسي الصورة الرمزية buhasan
    تاريخ التسجيل
    09-12-2002
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    15,400
    الدال على الخير كفاعله
    مأجورين
    للمشاركة ولزيادة الفائدة للمؤمنين

    بمناسبة قرب موسم حج بيت الله الحرام


    الله يحفظكم

  13. #73
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    (الحج المندوب)


    الحج المندوب ورضا الزوج

    من يشترط في حجها المندوب رضا الزوج:
    1) الزوجة الباقية على ذمة زوجها.
    2) المطلقة المعتدة بالعدة الرجعية.

    من لا يشترط في حجها المندوب رضا الزوج:
    1) المرأة المعتدة بالعدة البائنة.
    2) المرأة المعتدة بعدة الوفاة.
    _______________________________
    (1) - راجع مسألة 134 من مناسك الحج للسيد الخوئي.

  14. #74
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    (مواقيت الإحرام)

    الطهارة من الحدثين في الأحرام (1)
    عدم اشتراط الطهارة من الحدثين في صحة الإحرام:
    لا يشترط الطهارة عن الحدث الأصغر والأكبر في صحة الإحرام, فيصح الإحرام من المحدث بالأصغر أو الأكبر، مثل الحائض والنفساء والجنب وغيرهم.

    إحرام الحائض من مسجد الشجرة (2)
    جواز إحرام الحائض من محاذاة مسجد الشجرة (3):
    يجوز للمرأة الحائض وغيرها الإحرام من خارج المسجد، محاذية له من اليسار أو اليمين.
    والأحوط (استحباباً): الإحرام من نفس المسجد مع الإمكان.

    كيفية إحرام الحائض من المسجد:
    تدخل المسجد من باب معيّن، وتعقد الإحرام أثناء عبورها المسجد، بشرط عدم المكث فيه، وتخرج من باب آخر غير الذي دخلت منه.

    إذن الزوج في النذر بالإحرام قبل الميقات
    عدم اشتراط إذن الزوج حال غيابه، واشتراط الإذن حال حضوره (4):


    1) إذا كان الزوج غائباً عن زوجته: لا يشترط إذنه في انعقاد نذر زوجته بالإحرام قبل الميقات.

    2) وإذا كان الزوج حاضراً: الأحوط وجوباً الإستئذان منه، فلو نذرت في هذه الصورة لا ينعقد نذرها.

    ترك الحائض للإحرام من الميقات جهلاً (5):
    إذا تركت الحائض الإحرام من الميقات لجهلها بالحكم إلى أن دخلت الحرم:

    1) مع إمكان الرجوع للميقات: عليها الرجوع له، والإحرام منه.

    2) مع عدم إمكان الرجوع للميقات: فعليها (6) كغيرها الرجوع إلى خارج الحرم, والإحرام من خارج الحرم.

    والأحوط لها في هذه الصورة: أن تبتعد عن الحرم بالمقدار الممكن، ثم تحرم، على أن لا يكون ذلك مستلزماً لفوات الحج.

    وإذا لم يمكنها إنجاز ذلك: فهي وغيرها على حد سواء، فتحرم من مكانها.

    ______________________________

    (1) - راجع المسألة 183 من مناسك الحج للسيد الخوئي.

    (2) - السيستاني: (ذو الحليفة).

    (3) - الخميني: (يجب الإقتصار على المسجد نفسه في الإحرام، ولا يكفي خارجه، والمرأة الحائض وكذا الجنب الفاقد للماء، أو غير القادر شرعاً على استعماله: يجب عليهما الإحرام من المسجد حال العبور، بأن يدخلا من باب، ويخرجا من باب دون توقف، وإلا أحرما من خارج المسجد، ثمّ عليهما تجديد النية عند محاذاة الجحفة).
    الخامنئي: لايجزي الإحرام من خارج مسجد الشجرة، ويجزي الإحرام من جميع أنحاء المسجد، حتى القسم المستحدث منه.
    ويجب على المرأة ذات العذر: الإحرام حال العبور إن لم يستلزم المكث فيه.
    ولو استلزم المكث بسبب الزحام ونحوه، ولم تتمكن من تأخير الإحرام إلى ارتفاع العذر: فعليها الإحرام من الجحفة أومحاذاتها، ويجوز لها أيضاً: الإحرام من أي مكان معين قبل الميقات بالنذر. مناسك الحج، مسألة 77 و78، ص60
    السيستاني: الأحوط (وجوباً) الإحرام من مسجدها المعروف ب(مسجد الشجرة)، وعدم كفاية الإحرام من خارج المسجد لغير الحائض ومن بحكمها، وإن كان محاذياً. مناسك الحج، ص80.

    (4) - راجع مسألة 79 من مناسك الحج للسيد الخامنئي.

    (5) - راجع مسألة 170 من مناسك الحج للسيد الخوئي.

    (6) - السيستاني: على الأحوط (وجوباً). مناسك الحج، مسألة 170.
    التعديل الأخير تم بواسطة هشام بن الحكم ; 16-12-2004 الساعة - 05:22 PM

  15. #75
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    (ثياب الإحرام)

    ثياب إحرام المرأة(1):
    اختصاص وجوب ثوبي الإحرام بالرجال:

    وجوب لبس الإزار والرداء حكم خاص بالرجال دون النساء.

    جواز لبس المخيط بالنساء:
    يجوز للنساء الإحرام بألبستهن العادية، على أن تكون واجدة للشرائط المتقدمة في ثياب الإحرام.

    حرمة اتخاذ الحرير في لباس الإحرام:
    لا يجوز للمرأة أن يكون ثوبها للإحرام من الحرير، ويجوز لبس النساء للحرير في غير ذلك من الأحوال.

    _____________________________

    (1) - راجع مسألة 195 من مناسك الحج للسيد الخوئي.

  16. #76
    عضو فعال
    تاريخ التسجيل
    26-09-2000
    الدولة
    البحرين
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    422
    جزاك الله خير الجزاء أخي الكريم،
    جهد يستحق التقدير..
    من المتابعين باهتمام.
    تحياتي ودعواتي.

  17. #77
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    (محرمات الإحرام)

    الجماع في عمرة التمتع(1)
    إذا جامع التمتع أثناء عمرته، قبلاً أو دبراً،عالماً عامداً:
    1) قبل الفراغ من السعي: لم تفسد عمرته على الأظهر، وتجب عليه الكفارة، وكفارته: جزور، ومع العجز عنه: بقرة، ومع العجز عنها: شاة.
    والأحوط (استحباباً): إعادة العمرة قبل الحج مع الإمكان، وإلا أعاد حجه في العام المقبل.
    2) بعد الفراغ من السعي، وقبل التقصير: لم تفسد عمرته، ووجبت عليه الكفارة، وهي كما تقدم.

    الجماع في الحج(2)
    إذا جامع المحرم للحج امرأته، قبلاً أو دبراً، عالماً عامداً:
    1) الحالة الأولى: قبل الوقوف بالمزدلفة: يفسد حجه وحج المرأة إذا كانت: محرمة، عالمة بالحال، ومطاوعة له على الجماع، وتجب على كل منهما:
    أ?- الكفارة.
    ب?- إتمام الحجة الحالية.
    ت?- إعادة الحج في العام القادم: سواء كان الحج فرضاً أو نفلاً.
    ث?- التفريق بين الرجل والمرأة: في حجتهما الحالية حتى تمامها (3)، ويفرق بينهما أيضا في حجتهما المعادة إذا لم يكن معهما ثالث إلى أن يرجعا إلى نفس المحل الذي وقع فيه الجماع.
    ولو كانت المرأة مكرهة على الجماع: لم يفسد حجها، وتجب على الزوج المكره كفارتان، ولا شيء على المرأة.
    كفارة الجماع: بدنة مع اليسر، ومع العجز عنها: شاة.
    2) الحالة الثانية: بعد تجاوزه من منى إلى عرفات: يلزم استمرار الفصل بينها من ذلك المحل إلى وقت النحر بمنى. والأحوط (استحباباً): استمرار الفصل إلى تمام أعمال الحج.
    3) الحالة الثالثة: بعد الوقوف بمزدلفة:
    أ?- قبل طواف النساء، أو قبل إتمام الشوط الرابع منه: تجب عليه الكفارة على النحو المتقدم منه، ولكن لا تجب عليه إعادة الحج.
    ب?- بعد طواف النساء أو قبل إتمام الشوط الرابع منه: لا تجب عليه إعادة الحج، ولا كفارة عليه.

    الجماع في العمرة المفردة (4)
    1) قبل السعي: تبطل العمرة، ويجب أن يقيم المعتمر بمكة إلى شهر آخر، ثم يخرج إلى أحد المواقيت الخمسة المعروفة ويحرم منه للعمرة المعادة، ولا يجزؤه الإحرام من أدنى الحل على الأحوط (وجوباً).
    والأحوط (استحباباً): إتمام العمرة الفاسدة أيضاً.
    2) بعد السعي: لا تفسد عمرته، وتجب عليه الكفارة على النحو المتقدم.

    كفارة الزوجة المحرمة (5)
    على من تجب كفارة الجماع؟ ومن يغرمها؟ إذا جامع الرجل المحل زوجته المحرمة: وجبت الكفارة على زوجته، وعلى الرجل أن يغرمها.
    والكفارة: بدنة.

    عقد النكاح (6)
    حرمة عقد النكاح وفساده: يحرم على المحرم: التزويج لنفسه، أولغيره، سواء أكان ذلك الغير محرماً أم كان محلاً, وسواء كان التزويج تزويج دوام أو انقطاع، ويفسد العقد في جميع هذه الصور.
    حرمة حضور عقد النكاح والشهادة عليه والتعرض لخطبة النساء: يحرم على المحرم التعرض لخطبة النساء على الأحوط (وجوباً) (7)، وحضور مجلس العقد والشهادة عليه على الأحوط (وجوباً).
    على من تجب الكفارة؟ وما هي الكفارة؟: إذا عقد المحرم أو المحل للمحرم على امرأة، ودخل الزوج بها, وكان العاقد والزوج عالمين بتحريم العقد في هذا الحال: فعلى كلٍّ منهما كفارة: بدنة، وكذلك على المرأة إن كانت عالمة بالحال.

    لبس القفازات (8)
    حرمة لبس القفازات حال الإحرام: لا يجوز للنساء لبس قفازات اليد أثناء الإحرام، وإن جاز لهن لبس المخيط مطلقاً.

    لبس النظارة (9)
    حرمة لبس النظارة للزينة: يجوز للرجل والمرأة لبس النظارة إذا لم تكن لغرض الزينة، والأولى: الإجتناب عنه.

    لبس الخف والجورب (10)
    جواز لبس الخف والجورب: يجوز للنساء لبس الخف والجورب أثناء الإحرام.

    لبس الحرير للمرأة المحرمة (11)
    حرمة لبس الحرير حال الإحرام: الأحوط (وجوباً) أن لا تلبس المرأة شيئاً من الحرير الخالص في جميع أحوال الإحرام.

    استعمال الحناء (12)
    حرمة استعمال الحناء المزينة وإن لم يقصد بها ذلك: يحرم على المحرم رجلاً كان أم امرأة: استعمال الحناء فيما إذا عد زينة خارجاً، وإن لم يقصد به التزين.
    جواز استعمال الحناء للعلاج: يجوز استعمال الحناء إذا لم يكن لغرض الزينة, كما لو كان يستعمل للعلاج ونحوه (13).

    لبس الحلي (14)
    حرمة لبس الحلي للزينة: يحرم على المرأة المحرمة لبس الحلي للزينة (15).
    ما يستثنى من الحرمة من الحلي: ما كانت تعتاد لبسه قبل إحرامها، بشرط أن لا تظهره لزوجها ولا لغيره من الرجال .

    ستر الوجه للنساء (16)
    حرمة ستر الوجه: لا يجوز للمرأة المحرمة ستر وجهها بالبرقع أو النقاب أو ما شابه ذلك، والأحوط (وجوباً): أن لا تستر المرأة وجهها بأي سترٍ كان.
    حرمة ستر بعض الوجه: الأحوط (وجوباً): أن لا تستر المرأة بعض وجهها (17) أيضاً.
    ما يستثنى من حرمة ستر الوجه:
    1) تغطية المرأة وجهها حال النوم.
    2) ستر بعض وجهها مقدمة لستر الوجه في الصلاة: والأحوط (وجوباً) رفعه عند الفراغ منها.

    ستر المرأة المحرمة عن الأجنبي (17)
    جواز التستر عن الأجنبي: يجوز للمرأة المحرمة أن تتحجب من الأجنبي (18).
    كيفية التستر عن الأجنبي: تنزل ما على رأسها من الخمار أو نحوه إلى ما يحاذي أنفها أو ذقنها، والأحوط (وجوباً) (19): أن تجعل القسم النازل بعيداً عن الوجه بواسطة اليد أو غيرها.

    كفارة ستر الوجه (20)
    كفارة ستر الوجه: شاة على الأحوط (وجوباً).

    تظليل النساء والأطفال (21)
    جواز التظليل للنساء والأطفال: لابأس بالتظليل للنساء والأطفال.
    ___________________________________

    (1) - راجع مسألة 220 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (2) - راجع مسألة 221 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (3) - السيستاني: يجب التفريق بين الرجل والمرأة في حجتهما – بأن لا يجتمعا إلا إذا كان معهما ثالث – إلى أن يفرغا من مناسك الحج حتى أعمال منى، ويرجعا إلى نفس المحل الذي وقع فيه الجماع، ولو رجعا من غير ذلك الطريق، جاز أن يجتمعا إذا قضيا المناسك. كما يجب التفريق بينهما أيضاً في الحجة المعادة، من حين الوصول إلى محل وقوع الجماع إلى وقت الذبح بمنى، بل الأحوط (استحباباً): استمرار التفريق إلى الفراغ من تمام الأعمال، والرجوع إلى المكان الذي وقع فيه الجماع. مناسك الحج، مسألة 221، ص110.
    (4) - راجع مسألة 223 من مناسك الحج للسيد السيستاني.
    (5) - راجع مسألة 224 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (6) - راجع مسألة 234 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (7) - السيستاني: على الأحوط الأولى (استحباباً). مناسك الحج، مسألة236، ص116.
    (8) - راجع مسألة 247 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (9) - راجع مسألة 247 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (10) - راجع مسألة 248 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (11) - راجع مسألة 196 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (12) - راجع مسألة 255 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (13) - السيستاني: وكذلك لا بأس باستعماله قبل الإحرام، وإن بقي أثره إلى حين الإحرام. مناسك الحج، مسألة254، ص127.
    (14) - راجع مسألة 267 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (15) - السيستاني: الأحوط (وجوباً): أن تترك لبسها إن كان زينة، وإن لم تقصدها. مناسك الحج، مسألة256، ص128.
    (16) - راجع مسألة 266 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (17) - الخامنئي: لا يجوز للمرأة المحرمة ستر الوجه، ولكن لامانع من ستر أطراف الوجه، بحيث لا يصدق معه ستر الوجه، سواء كان ذلك في الصلاة أم في غيرها، وسواء كان الطرف من الجهة العليا أو السفلى للوجه أم غيرهما. مناسك الحج،مسألة 154 ، ص90
    الخامنئي: لا مانع من تجفيف الوجه بالمنديل مالم يؤدِّ إلى ستر الوجه. مناسك الحج
    (18) - راجع مسألة 267 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (19) - السيستاني: يجوز للمرأة المحرمة كغيرها إبداء وجهها وكفيها أمام الرجل الأجنبي إذا لم تخف الوقوع في الحرام، ولم يكن بداعي إيقاع الرجل في النظر المحرم. ملحق مناسك الحج،ص73
    الخامنئي: يجوز للمحرمة إسدال الثوب على وجهها، بأن ترسل ما على رأسها من خمار ونحوه إلى ما يحاذي انفها بل نحرها للتستر عن الأجنبي. مناسك الحج، مسألة155،ص90.
    (20) - الخميني: الأحوط الأولى إسداله بنحو لا يلصق بوجهها.
    السيستاني: الأظهر عدم لزوم تباعد الساتر عن الوجه بواسطة اليد أو غيرهما، وإن كان الأحوط (استحباباً).
    (20) - راجع مسألة 268 من مناسك الحج للسيد الخوئي.
    (21) - راجع مسألة 272من مناسك الحج للسيد الخوئي.

  18. #78
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    أختي الفاضلة: أمة الله

    أشكر لكِ مروركِ الكريم وتعقيبك اللطيف، ولا نستغني عن دعواتكم لنا بالتوفيق والتسديد.

  19. #79
    شكلين ما بحكي الصورة الرمزية الدكتور منزل
    تاريخ التسجيل
    26-05-2003
    الدولة
    أفتش بين المدن عن أوطان حقيقية
    الجنس
    --
    المشاركات
    403
    بوركتم مولاي هشام بن الكم على هذا الموجز الفقهي الأكثر من رائع, جعله الله في ميزان حسناتكم

    أخوكم:
    هادي الحسيني=ابن الهدى=zs6

  20. #80
    منتظرٌ لدولتكم مرتقبٌ لرجعتكم الصورة الرمزية هشام بن الحكم
    تاريخ التسجيل
    20-01-2000
    الدولة
    السعودية
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,935
    أشكر للأخ الكريم ابن الهدى مروره الكريم وتشجيعه المؤثر في قلب أخيه الموالي للعترة الطاهرة (ع)، من أي مكان كتب، حيث اللامكان واللا زمان وأبقاه الله لنا أخاً موالياً محباً، نحتاج إلى دعائه لنا بالتوفيق والتسديد.

    أخي الكريم:
    اقتراح: لماذا لا تغيّر المعرف إلى أحد الاسمين السابقين، فهما أوضح معنى وأوقع أثراً من الأحرف الإنجليزية في معرفك الحالي؟ والأمر متروك لك على كل حال، إن شئت أخذت وإن شئت أعرضت وتركت، ودمتَ أخي الكريم محاطاً برعاية الله وحفظه في حلك وترحالك.

+ الرد على الموضوع
صفحة 4 من 7 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 7 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك


ما ينشر في شبكة هجر الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم
تصميم قلعة الإبداع Designed by innoCastle.com